.:: منتديات عشاق ابا الفضل ::.

السلام عليك يا أبا عبد الله وعلى الأرواح التي حلّت بفناءك عليكم مني سلام الله ابدا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قصص: زيارة عاشوراء وآثارها العجيبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
urbaybe
مشرفة المنتديات الاسلامية و الثقافية
مشرفة المنتديات الاسلامية و الثقافية
avatar

عدد الرسائل : 183
تاريخ التسجيل : 13/01/2007

مُساهمةموضوع: قصص: زيارة عاشوراء وآثارها العجيبة   6/2/2007, 7:27 pm

زيارة الإمام الحسين عليه السلام لامرأة الحداد ليلة دفنها وأمره عليه السلام برفع العذاب عمن جاورها من الأموات لمواظبتها على قراءة زيارة عاشوراء

نقل الصالح البار الحاج ملا حسن اليزدي – وكان من الأخيار المتنسكين ، والأعيان المتعبدين في النجف الأشرف – عن الحاج محمد علي اليزدي الذي كان يعرف بالوثاقة والأمانة والفضل ، وكان دؤوباً على تحصيل زاد الآخرة ، ويقضي لياليه في مقبرة خارج مدينة يزد تعرف بمقبرة (جوي هر هر) وهذه المقبرة ، كانت مرقدا لكثير من الصالحين والأخيار .
وكان لمحمد علي اليزدي صديقاً من أيام الصبا وكانا قد ذهبا معاً إلى الكتاب ودرسا معاً ، إلى أن كبرا ، واشتغل صديقه عشاراً إلى آخر أيامه ، وعندما وافته المنية دفنوه في مكان قريب من مقبرة (جوي هر هر) وبعد شهر من وفاته ، رآه صديقه العبد الصالح (محمد علي اليزدي) في عالم الرؤيا بأحسن حال وهيئة ، فتعجب من حاله وسأله قائلاً : أنا أعرف كل شيء عنك ، وإنك لست من أصحاب الخير والصلاح ، وإني لأرى العذاب لك دون غيرك ، فما هذا الذي أراه لك ؟ قل لي أي عمل أوصلك لهذه المنزلة ؟ قال : نعم، فالأمر كما قلت ، كنت في عذاب عظيم ، وبلاء شديد من اليوم الأول الذي دفنت فيه إلى يوم أميس حيث توفيت زوجة أستاذ اشرف الحداد ، ودفنت في هذا الموضع – وأشار إلى مكان – يبعد مائة ذراع عن موضعه – وفي ليلة وفاتها ، زارها سيد الشهداء عليه السلام ثلاث مرات ، وفي المرة الثالثة أمر برفع العذاب عن هذه المقبرة ، ومن بركاتها تغير حالي وجعلت في سعة عيش ، وخلصت من العذاب .
قال الحاج محمد علي : فزعت من منامي متحيراً ، ولم أكن أعرف الحداد ، ولا مكانه ، فذهبت إلى سوق الحدادين ، وتفحصت أحواله حتى عثرت عليه ، وسألته هل كانت لك زوجة ؟
قال : نعم ، وتوفيت يوم أمس ، ودفنت في المكان الفلاني وذكر اسم المقبرة ؛ قلت : هل زارت مرقد سيد الشهداء في حياتها ؟
قال : لا ، قلت : هل كانت تذكر مصائب سيد الشهداء عليه السلام قال : لا ، قلت : هل كانت تقيم مراسم عزاء للإمام الحسين عليه السلام ؟
قال : لا ، فشرحت له رؤياي ، فقال : كانت امرأتي في أواخر أيامها تحرص على قراءة زيارة عاشوراء .
ولنيل هذه الفضيلة } الدفن قرب تلك المقبرة { وصّى المرحوم الشيخ الكرباسي – أحد أعلام السير والسلوك وصاحب المقامات العديدة – أن يدفن بقرب تلك المرأة ، والآن مقبرة الكرباسي بالقرب من مقبرة امرأة الأستاذ الحداد من الأمكنة المعروفة في مدينة يزد .

والله يرزقكم شفاعة الامام الحسين عليه السلام يوم القيامة
السلام عليك يا أبا عبد الله وعلى الأرواح التي حلّت بفناءك عليكم مني سلام الله ابدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة علي
المشرفة العامة
المشرفة العامة


عدد الرسائل : 165
تاريخ التسجيل : 12/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصص: زيارة عاشوراء وآثارها العجيبة   21/2/2007, 11:03 am

اللهم صل على محمد و ال محمد
اللهم ارزقنا و اياكم و كل المؤمنين و المؤمنات زيارة الحسين عليه السلامم في الدنيا و شفاعته في الاخرة
مشكورة اختي
آجرك الله بحق الحسين عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصص: زيارة عاشوراء وآثارها العجيبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.:: منتديات عشاق ابا الفضل ::. :: منتدى الأدب والشعر والثقافة :: منتدى القصص والحكايات-
انتقل الى: